منتدى النادي البيئي
نطلب من زوارنا الكرام التسجيل في هذا المنتدى لمعاينة الروابط في بعض الأقسام.

fleur

منتدى النادي البيئي

ثانوية التكنا الإعدادية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الخميس يوليو 25, 2013 8:16 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كوتليت الخضار
السبت أكتوبر 15, 2011 7:31 am من طرف fatima ezzahrae

» التخلص من الشعر الزائد
الخميس أكتوبر 13, 2011 6:23 am من طرف fatima ezzahrae

» وصفى لإزالة حب الشباب
الخميس أكتوبر 13, 2011 6:20 am من طرف fatima ezzahrae

»  سعادة الإنسان ونزوعه إليها
السبت أكتوبر 08, 2011 5:34 am من طرف fatima ezzahrae

» أصعب 3 حلركات عند البنات
السبت أكتوبر 08, 2011 5:31 am من طرف fatima ezzahrae

» كيف نعالج مشكلا اجتماعيا من خلال شبكة معالجة
الخميس أكتوبر 06, 2011 6:20 am من طرف fatima ezzahrae

»  نكت جديدة
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 7:11 am من طرف fatima ezzahrae

» هل حقاً .. تَلَوناه ؟
الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 7:09 am من طرف fatima ezzahrae

» سجل حضور الاداريين والمشرفين والمشرفات
السبت أكتوبر 01, 2011 11:00 am من طرف fatima ezzahrae

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
المواضيع الأكثر نشاطاً
داخل المؤسسة
بحث عن المخدرات
:جديد: صور جديدة :جديد:
نادي البيئة 2010/2011
موضوع حول الجفاف بالمغرب
خارج المؤسسة
بعض الطر المفبدة في طرح الاسئلة الانجليزية
هَذِهِ مُدَوِنَتِي وَ أُحِبُّهَآآآآ
الماء أساس الحياة
الهدر المدرسي

شاطر | 
 

 هل حقاً .. تَلَوناه ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fatima ezzahrae
المدير العام "مؤسس الموقع"
المدير العام
avatar

المدير العام
انثى عدد المساهمات : 145
السٌّمعَة : 1
تاريخ الميلاد : 10/09/1997
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 20
العمل/الترفيه : sport
المزاج : normal

مُساهمةموضوع: هل حقاً .. تَلَوناه ؟   الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 7:09 am

هل حقاً .. تَلَوناه ؟









في الثالث من شهر محرم لعام 1432 وصلني سؤال على بريدي

من فتاة تدعى (أفنان وليد)



كتبت أفنان تقول :

(أتساءل كثيرًا ..

هل من الممكن أن نقرأ القرآن الكريم ؛ كما كان يقرؤه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)



حينما قرأت سؤال أفنان

أغرقت الدموع عيناي .. لم أستطع أن أنتقل لرسالة أخرى

كتبت لها آنذاك:

(أظن أن وصولنا لتلك المرحلة

بأن نقرأه كما يقرأه حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم

سيكون كفيلا بأن يحل مشاكل العالم )







مضت الأيام وسؤال أفنان يشغل تفكيري .. لم يفارقني سؤالها أبدا

وبقيت أفكر في إجابة وافية .. فلم أجد



وبعد أربعة أشهر وتحديدا في الأول من شهر جمادى الأولى

عاودت الإرسال لها قلت :

(سؤالك مازال يعصف بي ..بحق لا أجد ما أجيب به )



غابت أفنان ثلاث أيام ثم أتى ردها :

طرحت هذا السؤال على أستاذتي مها الجريس

وأجابتني :

( كما كان الرسول؟!

لا أعتقد أن من أوحي إليه كمن لم يوحى إليه!)




كانت إجابة مسددة من الحبيبة مها

لكنها لم تكن تلك الإجابة التي أبحث عنها

كنت أبحث عن قاعدة أسير عليها وليس إجابة مقنعة فحسب





و(أ.مها الجريس) لمن لا يعرفها ..

هي امرأة فاضلة لها جهود مباركة تستحق المتابعة



قلت لأفنان:

(صَدَقَت أ.مها ..لكن السؤال عميق ..

الأمر أعمق من ذلك يا أفنان, أعمق من ذلك بكثير)






واصلت بحثي

وفي رمضان من نفس العام

أي بعد تسعة أشهر من البحث

كنت منشغلة باستخراج المسائل الدقيقة من قوله تعالى :

(أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ)

البقرة:44

لم أكن أعرف أن هذه الآية ستحل اللغز

- على الأقل بالنسبة لي-



لقد كانت إجابة سؤال أفنان في كلمة واحدة من تلك الآية :

(أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ)



إقرأ بقلبك

(تَتْلُونَ الْكِتَابَ)

السر في معنى ( التلاوة )



لا أدري إذا سأستطيع أن أوصل لكم الإجابة البديعة الذي عثرت عليهاأم لا ؟!

لكنني سأحاول



يقول (القرطبي) في (الجامع لأحكام القرآن) :

(وأصل التلاوة الاتباع، ولذلك استعمل في القراءة

لأنه يتبع بعض الكلام ببعض في حروفه حتى يأتي على نسقه:

يقال: تلوته إذا تبعته)



حسنا سأعيد وأقرأ بقلبك :

(وأصل التلاوة الإتباع)



حديث القرطبي جعلني أتساءل:

هل هناك فرق بين (التلاوة) و (القراءة) ؟

ووجدت أن العلماء يفرقون بينهما فيقولون :

( القراءة أعم من التلاوة .. وليست كل قراءة تلاوة..

والتلاوة خاصة بالقرآن الكريم مع الإتباع)

حسنا..

(ما يحدث أننا نكتفي بالقراءة المجردة .. ونغفل التلاوة التي تتضمن الإتباع)



ولنبسط المسألة أكثر

سنبحث عن تفصيل معنى التلاوة التي أمر الله بها رسوله صلى الله عليه وسلم

في الآية 27 من سورة الكهف

يقول الله تعالى Sadوَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ)

حسنا الله سبحانه لم يقل ( وأقرأ) فقط، بل (وأتل)



يقول السعدي في تيسير الكريم الرحمن:

(والأمر في قوله: {واتل} شامل للتلاوة بمعنى القراءة. والتلو: بمعنى الإتباع. )



حسنا سأعيد وأقرأ بتركيز:

(شامل للتلاوة بمعنى القراءة. والتلو: بمعنى الإتباع.)



إدراكنا لحقيقة التلاوة المأمور بها للقرآن

والتي تشمل (القراءة) و(الإتباع)

تجعلنا نفهم سر وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي ذر :

( أوصيك بتقوى الله تعالى ؛ فإنه رأس الأمر كله، وعليك بتلاوة القرآن وذكر الله تعالى ؛ فإنه ذكر لك في السماء، ونور لك في الأرض ) – حسن –



قال المناوي شارحا هذا الحديث في كتابه (فيض القدير) :

أي أن : ( أهل السماء وهم الملائكة يثنون عليك فيما بينهم ؛ لسبب لزومك لتلاوته)



فكر قليلا

هل قراءتك للقرآن تستحق أن يثني عليك أهل السماء؟






حسنا نعود لأفنان

لنجعل السؤال أكثر دقة .. فبدلا من أن نتساءل:

(هل من الممكن أن نقرأ القرآن الكريم كما كان يقرؤه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)



سنتساءل :

(هل من الممكن أن نتلوا القرآن الكريم كما كان يتلوه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)



الإجابة بإيجاز في الآية 30 من سورة فاطر:

(إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَ أَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ)



يقول السعدي:

[ يتبعونه في أوامره فيمتثلونها، وفي نواهيه فيتركونها، وفي أخباره، فيصدقونها ويعتقدونها، ولا يقدمون عليه ما خالفه من الأقوال،

ويتلون أيضا ألفاظه، بدراسته، ومعانيه، بتتبعها واستخراجها.)



ولو أعدنا النظر في الآية

فسنجد أن الله جل في علاه أمر بالتلاوة بمعناها العام : (القراءة والإتباع)

ثم خصص أحدهما وهو( الإتباع) في ذكره للصلاة و الصدقة التي جاء بها القرآن

يقول السعدي في تتمته لتفسير الآية Sad ثم خص من التلاوة بعد ما عم)







و مجمل القول:

إنه لكي نتلو القرآن

كما كان يتلوه النبي محمد صلى الله عليه وسلم

فنحن نحتاج إلى تحقيق ركني التلاوة :





الركن الأول:

ركن تنظيري (قراءة الألفاظ )

يشرحها حسن أحمد عمر :

(التلاوة بمعناها القرآني الذي فهمته من القرآن:

أن أقرأ وافهم وأتدبر وأستنبط من القرآن العظيم)





الركن الثاني:

ركن تطبيقي (الإتباع)

( فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى)

ويشرحها السعدي :

(يتبعونه في أوامره فيمتثلونها،

وفي نواهيه فيتركونها،

وفي أخباره، فيصدقونها ويعتقدونها،

ولا يقدمون عليه ما خالفه من الأقوال)




وربط القرطبي بين الركنيين بعبارة جاااامعة

فقال:

( بفهم المعاني يكون الإتباع لمن وفق)



اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل حقاً .. تَلَوناه ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى النادي البيئي :: عالم حواء - أسرار البنات-
انتقل الى: